مسلسل أهو ده اللي صار

حكايات جرت أحداثها خلف أسوار قصر فخم في الاسكندرية كان منبتاً لقصص حب مترابطة وموجعة - متشابهة ومختلفة في نفس الوقت- فاح عبيرها على مدار ثلاثة أجيال.